سياسة

بالأرقام : موازنة الجيش “الاسرائيلي” مقابل موازنة حماس … 

 

سمير سكاف- صحافي ومحلل سياسي

تختلف النسب والتقديرات في الموازنات بين الجيش الاسرائيلي وحماس بنسبة تصل الى 50 ضعفاً (أو حتى الى 100 ضعف بحسب البعض)! إذ تبلغ موازنة الدفاع العسكرية الاسرائيلية حوالى 25 مليار دولار سنوياً. وهي الموازنة التي تشغل المركز الخامس عشر بين موازنات الدفاع في العالم! أو ما يعادل 1% من مصروف العالم العسكري كله! ومع ذلك، فقد نجحت حماس بكسر هيبتها بحفنة من الدولارات!

إن ما حدث في السابع من أكتوبر وما يلحقه الآن في حرب شوارع غزة يُلزم إعادة النظر بموازنات الدفاع في مختلف دول العالم، وبمدى فعاليتها!

2.7 مليار دولار تُخصص سنوياً للمخابرات الاسرائيلية الموساد، مع الشين بيت (الاستخبارات الداخلية) وأمان (الاستخبارات العسكرية). بينها 90% منها مخصص للشين بيت. ولكن كيف صُرفت هذه المليارات ليسجل الموساد هذا الفشل الاستخباري الذريع؟!

*بين الكورنيت والميركافا*

ميدانياً ، يبلغ سعر صاروخ الكورنيت، أقوى أسلحة حماس حوالى 26.000 دولار، مقابل 4.5 الى 7 مليون دولار لسعر دبابة الميركافا من الجيل الرابع! وتذكر بعض التقارير الى امتلاك اسرائيل لحوالى 2.200 دبابة من أنواع مختلفة.

*تكلفة الصواريخ*

يصل قيمة الصاروخ الواحد في القبة الحديدية الى 50.000 دولار، والى 65.000 دولار. وبحتاج الجيش الاسرائيلي أحياناً الى حوالى نصف مليون دولار تقريباً لإطلاق حوالى 10 صواريخ اعتراضية لصوراريخ لحماس تتراوح قيمتها بين 300 و600 دولار! علماً أن اسرائيل تملك، بحسب التقارير العسكرية، حوالى 40 قاذفة صواريخ لعشر بطاريات.

وتعتمد حماس بشكل كبير على صواريخ القسام “الصغيرة” بتكلفة تُقدر بحوالى 300 دولار للصاروخ الواحد، وصولاً الى صاروخ عيّاش البعيد المدى. ويتراوح معدل تكلفة صواريخ حماس بين 300 و 600 دولار للصاروخ الواحد. في حين يبلغ سعر صاروخ الكاتيوشا حوالى 100 دولار. ويقول البعض إنه يمكن الحصول عليه بأقل من نصف هذا المبلغ. أما سعر صاروخ الغراد فيبلغ 1.100 دولار. وتذكر معلومات أنه يمكن تصنيعه في الداخل بأقل من نصف هذا المبلغ!

أما الآر بي جي، وتقليدها، فتبلغ تكلفة القاذفة 400 الى 500 دولار، ويبلغ سعر الحشوه حوالى 100 دولار. هذا بالاضافة الى تصنيع حماس محلياً لصواريخ الياسين 105، التي عمدت الى تطوريها بحشوتين متفجرتين بتكلفة بسيطه. وذلك، بالإضافة الى التصنيع المحلي في غزة لطوربيد العاصف.

*طائرات f35!*

في سلاح الجو، تملك اسرائيل 75 طائرة f 35 بتكلفة 9 مليار دولار اشترتها من الولايات، من أصل حوالى 700 طائرة في أسطولها الجوي. ولا شك أن سلاح الجو هو الأكثر استهدافاً وفتكاً بالمدنيين.

*تكلفة المسيّرات*

في شأن المسيّرات، تختلف تكلفة المسيّرات الاسرائيلية باختلاف حجمها ومهمتها. وهي تنطلق من 2.000 دولار لتصل الى حوالى 17 مليون دولار! وأبرز هذه المسيرات: هيرمس 450، هيرمس 900 (يمكنها أن تحمل 4 صواريخ وقنابل موجهة بالليزر)، إيتان (الأكبر، طولها 15م، تستطيع أن تحمل 1000 كغ من الصواريخ المتفجرة)، سكاي رايدر (تقرر الأهداف. وهي غير ناجحة)، ثاندر بي (استطلاع)، غولف ستريم (أميركية، استطلاع، تملك اسرائيل منها 5 مسيّرات)، وندر بي (تجمع معلومات)، هاربي (انتحارية)، حاروب (انتحارية)، نيتسوس (مهام استخبارية، وتوثيق) أوربيتر… في حين تبلغ تكلفة مسيّرات حماس (أبابيل وشهاب والزواري…) حوالى 500 دولار للمسيّرة الواحدة! بالمقارنة، فإن مسيّرة شاهد 136 الإيرانية، المعروفة بكاميكازي، تبلغ كلفتها أقل من 20.000 دولار! وقد اشتهرت أيضاً مسيرات بيرقدار TB2 التركية. وهي كانت بتكلفة مليوني دولار. أما بعض المسيرات الأميركية، فقد يصل سعر الواحدة الى 17 مليون دولار (كتلك التي يُقال أنها استُعملت لاغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني).

*عديد وتكلفة الجنود والمقاتلين*

في عديد المقاتلين وتكاليفهم، يبلغ عديد الجيش الاسرائيلي حوالى 630.000 عسكري (بينهم 173.000 جندي في الخدمة الفعلية، و465.000 في الاحتياط. وقد استدعت منهم اسرائيل 300.000 الى 360.000 للحرب في غزة. مقابل حوالى 10.000 الى 20.000 مقاتل لحماس. ويبلغ معاش الجندي الاسرائيلي حوالى 1.700 دولار الى 2.300 لمن هم في الخدمة الفعلية مقابل 1.400 دولار للاحتياط. وتذكر مصادر مختلفة الى نية اسرائيل بتخفيض عدد احتياطها، إذ تُقدر موازنة أجورهم بحوالى 1.3 مليار دولار في الشهر. هذا في مقابل حوالى 120 مليون دولار سنوياً لمقاتلي حماس ولحافري الأنفاق، بمعدل يبلغ تقديرياً حوالى 400 الى 500 دولار شهرياً للمقاتل الواحد!

*160 مليار دولار من التقديمات لاسرائيل و165 مليار دولار من الصادرات العام الماضي!*

في التقديمات، تبلغ مجموع التقديمات الأميركية لدولة اسرائيل حوالى 160 مليار دولار. بينها المساعدات الأميركية المقررة في عهد الرئيس باراك أوباما، والتي تبلغ 38 مليار دولار بين الأعوام 2017 و 2028. هذه الأرقام تم تحديثها مؤخراً ليُضاف إليها حوالى 14.5 مليار دولار!

عملياً، لم تحتج حماس سوى لبضعة ملايين من الدولارات للتدريب والتجهيز وللوجستية وللأجور ولتصنيع الصواريخ الصغيرة، بالإضافة الى ما حصلت عليه عينياً من صواريخ وأسلحة وذخيرة من إيران ومن حزب الله ومن الأصدقاء في “المحور”! وبهذه القدرات المالية المحدودة تمكنت حماس من اختراق كافة دفاعات دولة اسرائيل التكنولوجية و”الدقيقة”، والمبنية على الأمن السيبيراني (حوالى 90% من مجموع الشركات العالمية المختصة بالأمن السيبيراني متواجد في اسرائيل)، وأيضاً، الدفاعات المرتكزة على الذكاء الاصطناعي!!!

اقتصادياً، وبشكل موجز، تبلغ خسائر الحرب الاسرائيلية الاقتصادية والمالية حوالى 250 مليون دولار يومياً. علماً أن صادراتها وصلت العام الماضي الى 165 مليار دولار! أي أن خسارة 5 الى 10 مليار دولار في شهر حرب هي خسارة “بسيطة” للاقتصاد الاسرائيلي”! أما الخسارة الكبرى فهي بالتأكيد الخسارة الهائلة بالأرواح، بالاضافة الى تراجع هائل في معنويات المواطنين والجيش معاً.

ملاحظة: أجريت تقاطع كبير بين المصادر للاقتراب من الأرقام الحقيقية لتكاليف الحرب في غزة.

زر الذهاب إلى الأعلى