خاص التحري نيوز

أين الأجهزة الأمنية مما يحصل على كورنيش الميناء ؟

وكأنه لا يكفي هذا كورنيش الميناء البحري وهو المتنفس الوحيد لأبناء الميناء وطرابلس ومحيطهما من تعديات بفعل عدم تطبيق القوانين بحق المخالفين من أصحاب البسطات والعربات الذين يحظ غالبيتهم بغطاء سياسي وامني، حتى يتحول هذا الكورنيش إلى مكان خطر بسبب الدراجات النارية التي تخالف القانون وتسير عليه دون حسيب أو رقيب ، ما يتسبب بسقوط إصابات فضلا عن المضايقات للعائلات .

وعلى الرغم من كل المناشدات الا ان ذلك لم يحرك ساكنا للأجهزة الأمنية لملاحقة هذه الدراجات والحفاظ على هذا المكان الوحيد الذي يلجأ إليه المواطنون بحثا عن متنفس لهم.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »