رياضة

بعدما سقط فجأة وتوقف قلبه.. تطورات جديدة في حالة اللاعب المصري

تطورات جديدة شهدتها الحالة الصحية للاعب أحمد رفعت، الذي سقط فجأة على أرض الملعب خلال مباراة للدوري المصري، يوم الاثنين الماضي.

فقد كشف عمرو عثمان، أحد الأطباء المشرفين على حالة رفعت، أن وضعه أصبح أفضل، لكنه لا يزال تحت المراقبة الطبية للتأكد من سلامته في ممارسة حياته الطبيعية.

لا يزال على جهاز التنفس الصناعي

وأشار لوسائل إعلام محلية، أمس الجمعة، إلى أن بعض الأجهزة والأعضاء الحيوية داخل جسد اللاعب بدأت في استعادة عافيتها، موضحاً أن قلبه بدأ يضخ الدم بصورة طبيعية، ولم يعد هناك حاجة لاستخدام محفزات.

غير أنه لفت في الوقت نفسه إلى أن استمرار رفعت على جهاز التنفس الصناعي وحصوله بشكل منتظم على أدوية منشطة للدورة الدموية، يعني أن وضعه غير مستقر حتى الآن.

حيث شرح أنه عندما ينتهي من هذا الأمر وتبدأ الدورة الدموية عافيتها من جديد، ويصل الدم إلى جميع خلايا جسده بشكل منتظم، ويستطيع أن يتنفس بشكل طبيعي، عندها يصبح وضعه مستقراً تماماً.

استعادة وعيه 75%

إلى ذلك قال إن استجابة رفعت لجهاز الكلى ما زالت ضعيفة، مضيفاً أنه سيظل في المستشفى حتى تصل نسبة وعيه إلى أكثر من 75%.

فيما ختم مشدداً على أنهم لا بد أن يعرفوا سبب المشكلة الأساسية التي أدت إلى سقوط اللاعب وتعرضه للأزمة، لتجنب تكراره مرة أخرى خلال الفترة المقبلة.

“اتهام القهوة”
يشار إلى أن عمرو عصمان، استشاري القلب والمشرف على حالة اللاعب، كان قال بوقت سابق إن سبب الأزمة التي تعرض لها أحمد رفعت يعود لتناوله عدداً كبيراً من أكواب القهوة قبل المباراة، ما تسبب في زيادة ضربات القلب وسقوطه مغشياً عليه أثناء اللعب.

وقد أثارت تلك التصريحات جدلاً واسعاً.

ما دفع عميد معهد القلب سابقاً وأستاذ أمراض القلب جمال شعبان للرد على عصمان، حيث أكد رفضه الشديد اتهام القهوة في اختلال كهرباء القلب الذي أصاب اللاعب، معللاً ذلك لسببين: “أولاً لأن موضوع توقف القلب أعمق وأخطر من ذلك بمراحل، وثانياً لأن شرب القهوة باعتدال مفيد للقلب وكهرباء القلب”.

خلل وراثي ومتلازمة كهرباء القلب
وأوضح أن أقرب الأسباب التي تقف وراء الأزمة الصحية للاعب هو وجود خلل وراثي ومتلازمة كهرباء القلب، التي اتضح أن رفعت عانى منها قبل الحادثة.

توقف قلبه
يذكر أن اللاعب العشريني كان سقط وأغمي عليه خلال مباراة بين فريقي فيوتشر والاتحاد السكندري بالدوري العام المصري الاثنين.

فهرع اللاعبون والطواقم الطبية نحوه لمعرفة سبب سقوطه المفاجئ.

فيما طالبت الجماهير المتابعة للقاء بإنهاء المباراة فوراً ونقل اللاعب إلى المستشفى.

ثم نقل لاحقاً إلى مستشفى زمزم بمدينة الإسكندرية، حيث توقف قلبه لمدة ساعة ونصف، لم يستجب خلالها للصدمات الكهربائية، إلى أن عاد تنفسه بعدها بشكل بطيء، في حين لا يزال حالياً في العناية المركزة.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »