محليات

المقاومة تشن عدة هجمات ضد مواقع صهيونية جنوب لبنان



دعما للشعب الفلسطيني ومقاومته وردا على الاعتداءات الإسرائيلية على قرى جنوب لبنان ومنازل المدنيين تواصل المقاومة الإسلامية في لبنان عملياتها ضد مواقع ونقاط انتشار جيش الاحتلال الإسرائيلي عند الحدود اللبنانية الفلسطينية.
وفي سياق ذلك استهدف مقاتلو حزب الله مستوطنة ميرون والمستوطنات المحيطة بها، ‏بعشرات صواريخ الكاتيوشا شمال فلسطين المحتلة.
ه‍‍‍ذه العملية سبقها استهداف المقاومة لموقع ‏السماقة في تلال كفرشوبا اللبنانية المحتلة بالأسلحة الصاروخية مؤكدة تحقيق إصابة مباشرة فيه.
وفي عملية اخرى شنت المقاومة هجوما مركّبا بالمسيرات الانقضاضية ‏والصواريخ الموجهة على مقر القيادة العسكرية في مستوطنة المنارة بالجليل الأعلى وتموضع قوات الكتيبة 51 ‏التابع للواء غولاني وحققت فيه إصابة مباشرة.
وكانت المقاومة قد استهدفت تموضعات ‌‏مستحدثة لجنود الاحتلال الإسرائيلي غرب مستعمرة شوميرا بالأسلحة الصاروخية.
من جهتها، أوردت وسائل إعلام إسرائيلية، أنباءً عن إصابة رادارات مركزية في قاعدة عسكرية و انطلاق عشرات الصواريخ من جنوب لبنان نحو مستوطنات جبل ميرون بينها ‘سفسوفا’ و’هاغنو’ و’كفار حوش’ و’بار يوحاي’.
وإلى ذلك شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي غارة على مبنى سكني مؤلف من 3 طوابق، في بلدة صربين جنوبيّ لبنان أسفرت عن إصابة 14 شخصا، وبحسب مصادر محليّة، فإنّ بين المصابين حالتان خطيرتان، وغادر 9 آخرين المستشفى بعد تلقيهم العلاج.

زر الذهاب إلى الأعلى