منوعات

سامسونغ” تكشف عن تلفزيون ورقيّ إلكترونيّ ملوّن

كشفت “سامسونغ” Samsung النقاب عن تلفزيونها الملوّن بالورق الإلكترونيّ، ويعتبر الأوّل في نوعه على الإطلاق.

وسمّت الشركة منتجها “كولور إي بايبر” Color E-Paper، من طراز “إي أم دي إكس” EMDX. ويُعدّ هذا الإعلان جزءًا من مشاركة الشركة في معرض “أنفو كوم” InfoComm، وهو أكبر معرض تجاري احترافي للصناعة السمعية والبصرية في أميركا. وينعقد في مدينة “لاس فيغاس” بين يومي 12 و14 حزيران المقبل.
ورق وحبر وإلكترونيّات

الورق الإلكتروني أو الذكي، عبارة عن أداة عرض تقنية تحاكي مظهر الورق العادي. ويعتبر الحبر الرقمي أو الإلكتروني، طرازاً خاصاً للعرض على الورق الإلكتروني.

ويعمل عبر كبسولات صغيرة مملوءة بسائل شفّاف يحتوي على جزيئات صغيرة الحجم، يبلغ عرض كل منها شعرة الإنسان، يتمّ ترتيب هذه الكبسولات في طبقة رقيقة تحتوي على جزيئات مختلفة الألوان والشحنات الكهربائية. وعند مرور تيار كهربائي فيها، تتحرك الجزيئات داخل الكبسولات، ما يتسبّب في ظهور شاشة الورق الإلكترونية بلون معيّن.

ويتميّز العرض بمزيج الورق الإلكتروني وحبره، بخاصّيتين رئيسيّتين تميزه عن شاشات العرض الأخرى. تتمثّل الأولى بأنّه ثنائي الاستقرار، بمعنى أنه يحتفظ بصورة ثابتة حتى من دون كهرباء. وتتجسّد الثانية في خاصية تُمكّنه من عكس الضوء المحيط بدلاً من انبعاث ضوئه الخاص. وتُتيح تلك الخصائص له التميّز بكفاءة عالية في استخدام الطاقة مع عرض المحتوى دون تحديث مستمرّ، ما يجعله مثاليّاً لأجهزة مثل أجهزة القراءة الإلكترونية واللافتات الرقمية.

ومن خلال مزج الحبر الرقمي بسلاسة مع تقنية الورق الإلكتروني المبتكرة كاملة الألوان، يمكن لهذه اللافتة الجديدة أن تحلّ محل المواد الترويجية التناظرية أو الورقية.

يُقدّم المنتج الجديد بديلاً أكثر وعياً بالبيئة للطرق الترويجية التقليدية مع توفير اللافتات عالية الوضوح التي تحتاجها الشركات ويستهلك طاقة أقل بكثير من اللافتات الرقمية التقليدية عند تغيير الصور. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمديرين التحكم عن بعد في الورق الإلكتروني الملوّن، ووضع جداول زمنية لتوفير الطاقة.

وفي ما يخصّ البطارية وحاجتها للطاقة، فإنّ الشاشة نفسها لا تستهلك أيّ طاقة عند عرض صورة ثابتة. ويستهلك التلفاز طاقة منخفضة عند تغيير الصور، وبحسب تعريفات اللجنة الكهروتقنية الدولية، يمكن تسويق استهلاك الطاقة الأقلّ من 0,005 واط على أنه 0 واط.

ويأتي التلفاز بسماكة قدرها 17,9 ملم، ويبلغ وزنه مقدار 29 كغ من دون البطارية، حيث يمكن تركيبه بسلاسة في مواقع مختلفة، مثل الجدران أو الطاولات أو حتى الأسقف، دون الحاجة إلى تركيبات إضافية. تسمح هذه المرونة للشركات والمعلنين بنشر الورق الإلكترونيّ الملوّن في مواقع متعدّدة لإشراك الجماهير بشكل فعّال مع تقليل تكاليف التشغيل.

وتشمل طرازات التلفزيون الورقيّ الإلكترونيّ الملوّن أيضاً تطبيقًا مخصّصًا للهاتف المحمول، يتيح للمستخدمين إنشاء المحتوى أو تغييره بسهولة. كما أنّه يدعم حلّ Samsung VXT، ما يمنح المراقبة والإدارة المتكاملة عن بعد لشاشات متعدّدة في وقت واحد.

زر الذهاب إلى الأعلى